السبت، 27 ديسمبر، 2008

لحد امتى يا فلسطين ؟؟؟






لحد امتى يا فلسطين؟؟؟




لحد امتى تصرخى .. تتألمى و يموتوا فيكى اهلنا و لحد امتى نقول صابرين




نصرخ معاكى بقلبنا و مفيش حد سامع لنا نصرخ نقول فداكى روحنا كلنا




لكن ياناس بنكلم مين !!!




لحد امتى فيكى الاطفال ماسكه الحجار تصرخ فى وجه المعتدى الجبار




واحنا هنا متكلفتين شايفين , سامعين , بس ليه حاسين اننا فعلا عاجزين




لحد امتى يا فلسطين ؟؟؟




لحد امتى دمك يسيل .. جيل بيسلم ألم و ظلم و موت لجيل




و ليه يا عرب ساكتين و ليه صابرين و ازاى قادرين




و ارجع و اقول بنكلم مين !!!




لأصرخ بأعلى الصوت و أنادى ياكل اهلى و يا كل بلادى




اخواتكم بيموتوا و الدور عليكم صدقونى لو حتفضلوا ساكتين




و ليه نستنى صلاح الدين !!!




كلنا لازم نكون من اليوم صلاح الدين




كل واحد فينا يقوم و يقول فداكى يا فلسطين




لحد امتى يا فلسطين ؟؟؟




تتألمى و تنزفى و ليه الفرقه تدمرك و تضعفك




وليه ولادك اتقسموا و بالفراق يضعفوا




ياريتهم كانوا اتعلموا من اللى فات و اتوحدوا




و لحد امتى متقسمين ؟؟؟




لحد امتى الكل صامت .. الكل خايف طب ليه و من مين




ده العمر واحد و الرب واحد و الموت طايلنا لو كنا فين




فداكى روحنا يا فلسطين فداكى روحنا لو طايلين
فداكى روحنا يا فلسطين




الخميس، 25 ديسمبر، 2008

اسئله بداخل النفس تحيرنى ....؟؟؟




شعور غريب هذا الشعور الذى نحسه حين نجد انفسنا منسيين






شعور مؤلم ان تجد نفسك وحيد برغم ان الاهل كثيرين






ما اجمل ان يتذكرنا الناس و نتذكرهم






ما اجمل التواصل بكل صوره






ما اجمل الاصدقاء الحقيقين





كم اكره هذا الشعور القاسى باهمال صديق لى او لمشاعرى





و كم هو صعب ان يأتينا الغدر احيانا ممن وثقنا بهم





لماذا يبيع بعض الناس الاخلاص و لا يعتنون بالاصدقاء؟





لماذا لا يدركون ان اجمل المشاعر و اسماها هى الصداقه و الوفاء؟








لماذا تغلبت المصالح و الماده و اصبحت هى الصداقة الدارجه حقا ؟








و لماذا و كيف ينس بعض الناس عشره السنين و لا يتذكرونك الا عندما يحتاجون اليك ؟








اسئله مرت على ذهنى و غاصت فى اعماق نفسى احسستها بصدق




فتمنيت ان اجد لها اجابه و لكنى اصدقكم القول بحثت كثيرا جدا فلم احصل على اى جواب و لو لسؤال واحد من كل هذه الاسئله




ترى ايمكن ان يكون عند احدكم و لو اجابه واحده لأى من الاسئله السابقه ؟؟؟
















الأربعاء، 24 ديسمبر، 2008

تضامنا مع تونس .. التدوينه البيضاء















تضامنا مع كل مدون انتهكت حريته .. فلنتضامن من اجل الحريه

الجمعة، 12 ديسمبر، 2008

اين انتم يا رجال الوطن ؟؟؟



اين فيكم الرجال ..؟؟


اين من صنعوا المحال ..؟؟


اين من عبروا القنال ؟؟


اين فيكم من قال بلدى فداكى نفسى و فداكى ولدى ؟


اين انتم ياااارجال ؟؟


لماذا اصبح حقا وجودكم شىء محال ..؟؟


لماذا ماتت البطوله و دفنت راية الأبطال ..؟؟


اين من كان يفدينى بنفسه و يدافع عن شرفى بروحه ؟؟


لماذا الان يا عمرى و يا أبتى و يا ولدى .. ما عدت اشعر بالامان ..!!!


اين عيونك التى كانت ترعانى لا تعرينى ..؟؟


اين قلبك الذى كان دوما يحتوينى ..؟؟


بالأمس كان وجودك فى الطرقات يطمئننى


لماذا اصبح الان يخيفنى بل يرعبنى و يبكينى ..


اين يداك التى كانت عنى تدافع ؟؟ لماذا اليوم هى كالسكين تقطعنى و تفنينى


اين انتم ياااارجال الوطن ..؟؟


اشتاقت كل نساء الوطن لكم و لوجودكم


فيا اخى و يا ابى و يا حبيب العمر و يا ولدى ..


قد كنت دوما بحكمتك تهدينى .... و بشهامتك و نخوتك حقا تفدينى


كان وجودك يسعدنى و يطمئننى .. و مسك عطرك فى الطرقات يؤنسنى


الان اصبحت اخافك .. بعد ان نسيت انى ابنة وطنك


انى اختك و حبيبتك و ربما امك او ابنتك ..


نسيت فتعديت و نسيت ايضا شهامتك


سامحنى ايضا لو تسائلت بألم اين رجولتك


سامحنى حقا لا اقصد الاهانه فأنت عندى غال و افديك بعمرى لو تعود و يعود معك زمن الرجال


فكم اشتاق لأن تعود


جميعنا نناشدك ان تعود


فلتعودوا رجالا فكم اشتقنا نحن ايضا ان نعود نساءا


و لكن كيف ؟؟ و انت تأبى ان تعود


تأخذك الملذات .. و تضيعك الطرقات و تضيعنا معك .. و يضيع حلم الرجل الشرقى ..


كنت دوما اجمل حقيقه فلماذا اصبح حتى الحلم بك محال ..


ما زلت ارجوك كى تعود


ليعود معك الامل و الامن و الامان


يعود الحب و النصر و عمق الايمان


نعم يا زينة الرجال .. بعودتك .. سنحقق معا المحال


اللهى يا ارحم الراحمين اهدى رجال وطنى اجمعين


اعد الينا الامن و الامان .. و منهم اخرج ثانية صلاح الدين ..


........ .. ... امين






السبت، 29 نوفمبر، 2008

مبروووك يا حاجه جنه








نعم انها اختى الحبيبه جنه تستعد الان للحج و رأيت انه اقل ما يكون ان اقول لها مبروووك يا حاجه و يارب عقبالى و عقبالنا جميعا ..



و كل اللى عاوز يبارك لها فهى الجميله جنه صاحبة مدونه جنه و ايضا عباد الرحمن و هى ايضا شريكه لى و للجميله الغاليه موناليزا


فى مدونه فضفض مع روفى و جنه و موناليزا ..





هى الانسانه الرقيقه و صاحبة ارق قلب احسسته و قد وهبها الرحمن ايضا عقلا حكيما .. ما شاء الله عليها ..



لا يمكننى ان اغفل ايضا عن اسلوبها الرائع فى الكتابه و الذى نستشعر فيه شخصيتها الجميله المتسامحه و المعتدله ..



حبيبتى جنه مهما تحدثت عنكى لن اوفيكى حقك .. فقد شعرت بان الله قد اهداكى لى و ايضا الحبيبه موناليزا فانتم من اجمل هدايا الرحمن لى



ادعوا الرحمن ان ييسر لكى الامور و لجميع حجاجنا يااارب و ان يتقبل منكى و يحفظكى و تعودى لنا بالف سلامه لتحكى لنا عن اجمل رحله رزقكى الرحمن بها ..



حبيبتى الغاليه الف الف مبروووك ..




احبك فى الله



وكل عام و حضرتكم جميعا بخير و صحة وسعاده ان شاء الله

الأربعاء، 5 نوفمبر، 2008

نبض احلام دفينه ..







الاه تخنق صدرها و لا تعلم الى متى يجب ان تتالأم و الى متى يجب ان تصمت



حبيسه احساسها و مشاعرها هى و سجينة لافكار و اعراف و تقاليد قل ما انصفتها او ربما لم تنصفها يوما ..



و اخذت تمشى فى شقتها وسط سواد الليل الذى تصاحبه منذ اكثر من خمسة عشر عام ..



ذلك الليل الذى ينام فيه الناس جميعا و تسكن فيه معظم المخلوقات .. الا هى ..عشقت سواد الليل و وحدته منذ زمن بعيد جدا .. و عاشت اجمل مشاعرها و احاسيسها بين صفحاته السوداء ..


و عندما كانت تفكر او تستعد لشىء هام فلا بد من سهر حتى الصباح ..



دائما ما عانت من هذا بعد زواجها اذ ان زوجها يعشق النوم مبكرا فى معظم الاحوال و كثيرا ما اتهمها بانها تحيا عكس البشر و تضيع اجمل ايامها فى نوم بالنهار و لكنها كانت دائما ما تضحك على قوله هذا فهى قليل ما تنام .. و تتمتم .. ايحسب اننى اذا ما نمت من الساعة الثامنه صباحا حتى الاثنى عشر او حتى الواحده ظهرا ساعات طويله اضيعها نوما ..انه بالتأكيد مهما تصور انها تسهر فلم يصل تصوره الى حد الثامنه صباحا .
مجنونة هى عاشقة لليل و للعشق و للحياه .
لكنها فجأة تشعر انها زاهده فى كل هذه الحياه .. الملل يتمكن منها يكاد ان يقتلها فالحياه رتيبه و ممله



لا تجد شىء جديد يجدد حياتها و يمحو رتابتها ..



تمسك بورقة و قلم فهم دائما اصدقائها فى وحدتها .. تريد ام تتحدث ان تعبر عن شىء تحسه و لكنها لا تد



تبدأ فتكتب .. بسمك ربى ابدأ و اليك وحدك اشكو .. .. و



ثم تستمر تكتب و تكتب و تشكو للرحمن من مشاعرها المتناقضه ومن خوفها لاحساسها بالملل من حياة سعيده و مستقره يحلم بها الكثير .. و ذلك الشىء الخفى الذى يحاول ان ينذرها بان تستعد فعند صعود المؤشر لاعلى ما امكنه لا بد من نزوله مره اخرى .



ترى ما الذى ينتظرنى ربى و ما ذلك الشىء المرعب الذى اخشاه



هكذا ظلت تردد و تتسأل و تسأل ربها فى خوف و تضرع فكم من مرات لجأت له وحده .



ولن تلجأ لسواه ابدا .. هكذا كانت حتى عندما تشعر انها اخطأت فهى لا تكف عن التفكير فى رحمته و اغاثته لها حتى و لو اخطأت ما دامت له تلجأ
لكن اليوم هناك شىء مختلف .. شىء بداخلها مستتر لكنها تشعر به يكاد يقتلها خوفا .
عادت الى تلك الفكره المجنونه التى تلح عليها .. لم تتخذى يوما قرارا فى حياتك ..
حتى حين شعرتى انكى لا تريدين الاستمرار مع زوجك .. خشيت .. ممن ؟
الاعراف و التقاليد و ربما الظروف .
عادت تتسأل فى حيره .. وماذا جد .. لماذا كل هذا الان .



عادت احلامها الدفينه تراودها مرة اخرى .. انسيتينا .. و اخذت الاحلام تعرفها بنفسها كى تتذكرها حلم تلو الاخر

انا حلمكى الوردى و عشق حياتك كنت دائما مجرد فارس لاحلامك .. فارس من خيالك و لكنكى ابيتى انتظارى و نسيتينى و لم تعطينى حقى لا فى البحث عنى و لا حتى فى الانتظار .. و لكنى ما زلت احيا داخلك ..

اما انا فانا حلمكى العلمى فكم حلمتى بان تصلينى لاعلى الدرجات و كنتى اهل لها و لكنكى ظلمتينى و ظلمتى نفسكى حين تزوجتى و ما زلت صغيره جدا فوأدتينى لكنكى ابدا لم و لن تقتلينى سأحيا بداخلك لاعذبك الى ان تموتى فأموت معك

اما انا فانا ما زلت احيا معك فانا حلم الجمال و لكن ترى الى متى ستبقينى ..او ستساعديننى لأبقى .

و انا حلمكى الادبى او انكى نسيتينى .. فكم حلمنا سويا ان نكبر و ان لا تقتلينى ابدا لكنكى حاولتى قتلى كثيرا بهجرك لى فقل ما تذكرتينى ..



اه ربى ماذا يحدث لى فى هذه الليله المفزعه اما من نهار لها ..

و اخذت دموعها تتساقط فاذا بها تستعيذ بالله من الشيطان الرجيم و تذهب لتتوضأ و تصلى



فيأتيها صوتا عاليا اقوى من كل تلك الاحلام
انا حلمك بالجنه اما زلت بعد تريدينى .
ربما ظلمتى نفسك او ظلمكى حظك او ضاعت امالك الدنيويه فلا تبكى عليها فهى فانيه مثل دنياك



او ربما ظلمكى احد و كبلتكى تقاليد و خنقتقى اعراف فلا تيأسى و لا تحزنى و لتحيى حياتك فلتحاولى ان تشعرى بكل تلك النعم من الرحمن لكى .. و ان كان قد فاتكى شيئا من الدنيا فلا تحزنى لانها ابدا لن تدوم ولكنى انا الابقى انا الغد البعيد او ربما القريب .. انا حلمكى الاوحد الذى يجب ان تتمسكى به جيدا و ان لا تفلتيه ابدا .. انا الجنه .. ايوجد بعدى حلم !! ؟؟



و ابتسمت و سط سواد الليل فاضاءت ابتسامتها الحياة من حولها ..



و نظرت الى السماء ترجو العفو من ربها



وتردد لا و الله ليس بعد حلم الجنة حلم اخر و لا لن تعذبنى احلامى الدفينه بعد اليوم و لن تخنقنى ثانية ..



بدأت الشمس تشرق و ايقنت تلك المرأه فى هذا اليوم ان شروق امالها قد عادت من جديد و انها ابدا لم تخسر شىء ..



حينما استيقظ زوجها من نومه فبادرته بأبتسامه رضا لم يعهدها فيها منذ زمن طويل و بادرت تجهز له الفطور و هى تبتسم على غير العاده .. لم يستطع بالطبع ان يعلم سبب التغير و لكنه لا يستطيع ان ينكر ابدا كم اسعده هذا التغير و لو بقى السبب سر لا يعلمه الا الرحمن و هى ..




تمت











الجمعة، 24 أكتوبر، 2008

صديقتى الحبيبه .....



وسط الزحمه ووسط التوهه ناديتك





صديقه و حبيبه و احن حضن لقيتك





اوعدينى تفضلى لى و يبقى حضنى هو بيتك





اوعدينى مهما كان بنا بلاد و لو طالت المسافات





يبقى فيه بينا ميعاد رغم البعاد وترجعيلى ..




لو يوم دنيتك ضاقت عليكى تلجألى




و لو يوم لقيت الاه خنقانى افتحيلى





و مهما نسيتنا السنين او ضاع فى السكة الحنين





فى قلوبنا لازم فيه مكان احن لك و تحنى لى





اوعى الزمان ينسيكى اسمى





ولا المكان يبعدك عن ذكرى





خايفه الزمان يغيرك و يبعدك





و تطول ما بينا المسافات





خايفه اشتاق لبسمتك و لكلمتك و انادى لك ما تسمعينى





و خايفه برضه دنيتى تتوهنى و ابعد واتوه





باحلفك لو بعدت او مره تهت عن سكتى لتنادينى





اوعى اتوه و تسبينى ولا منى تزعلى و تهجرينى





بينا ميعاد فى دنيتنا و فى اخرتنا برضه ميعادنا مستنيكى و مستنينى ..





ما دمنا على حبه اجتمعنا برحمته الله وعدنا بجنته ايديك فى ايدى و اسمحى لى ..





و اوعى تنسى او لو نسيت انا تسيبينى ..





احلفى لى تبقى دايما قريبه و لو وقعت تسندينى





و لو انتى تهتى او تعبتى تلجألى و تنادينى ..




يا هدية الرحمن ليه .. ياترى على العهد باقيه و توعدينى .......

الاثنين، 20 أكتوبر، 2008

الفرصه الأخيره






وسط دوامات البحر الغادر .. و بين جنون امواجه التى ارتفعت ارتفاع شاهق رهيب ..
و وسط التيارات القويه التى لا يمكن مقاومتها .. وجدت نفسها تعجز حتى عن التنفس
بل انها عجزت عن تحريك احدى ذراعيها . . و شعرت مرمر ان هذه هى النهايه .. ترى اتكون هذه نهايتها ؟؟
ايقتلها البحر الذى كم عشقته .. و الأن .. و نادت فى صمت ربى ايمكننى ان القاك الان دون خوف او خجل ..
تعلم يا رحيم اكثر مما اعلم كم احبك و احب نبينا المصطفى .. اصلى و اصوم و ازكى .. اساعد كل من استطيع حقا مساعدته .. و لكن .. و لم تستطيع التفكير اكثر من ذلك .. و اخذت تنطق بالشهادتين .. و لكنها فجأة وجدت نفسها تصرخ ربى اعيننى .. و اذ بموجة عاليه علو شاهق تأتى من خلفها و تترك مرمر نفسها للموجة مستسلمه لما يقدره الرحمن .. فاذا بها تستشعر الرمال تحت قدميها و تعلم انها قد نجت او على الاقل فى محور الامان الان ..
تحاملت لتصل الى الشاطئ و القت بنفسها على الرمال و هى تنظر الى البحر فى رعب و تسأل ماذا اصابك فجأه و لما قد جن جنونك .. !!
نظرت مرمر الى مياه البحر التى هى حقا تعشقه فى الم و حسره .. بل فى خوف و رعب ..
كدت الأن ان اموت .. و شعرت مرمر ان ما حدث الأن هو رساله واضحة يجب ان تفهمها ..
نعم فالموت يأتى بغته .. لن ينتظر ترددها .. و تسائلت فى حيره من نفسها .. الى متى الهروب من الحقيقه ..
تعلم يا رحمن يا من لا يخفى عنك شىء عمق ايمانى و لكنك تعلم ايضا انه شىء واحد دائما ما اهرب منه و كأنى اخشاه او اتناساه .. نعم انه الحجاب .. ياااااااه .. سأضيع نفسى و كل ما افعله كى اتقرب منك ربى من اجل تلك القطعه من القماش التى ستغطى شعرى .. نعم فأنت اعلم حبيبى يا الله اننى ملتزمه جدا فى ثيابى و لكنى تعودت ان اكون جميله نعم تلك هى الحقيقه .. تعودت ان يرانى الجميع جميله و لا استطيع التنازل عن عرش جمالى و كيف اخبأ تلك الخصلات الذهبيه التى تتوجنى .. ؟؟
عادت تنظر الى مياه البحر الزرقاء و هى تبتسم فى سخرية من تفكيرها الساذج .. ثم نظرت الى السماء و وجدت عيناها تبكيان و هى تستغفر الله الرحيم .. رب العرش العظيم سبحان من له الدوام .. سبحان الله .
لن يدوم جمالى و لو طال . و لن يدوم شبابى و لن يدوم العمر و لا حتى تلك العيون التى تعودت ان ترانى جميله و كثيرا ما مدحتنى .. لن يدوم غيرك يا رحمن و لن يكون الا ما اردت ان يكون .. سبحانك ربى .. غفرانك . غفرانك ..


افاقت مرمر من افكارها و مناجاتها لله على صوت الاصدقاء و الاقارب و هم يقتربون منها فقفزت مسرعه و اخذت شالها ووضعته على رأسها و هى تمسح دموعها و تستغفر ربها .. و عندما سألتها اختها ماذا بكى اتشعرين بالبرد ؟؟
ابتسمت مرمر فى حب و حنان لأختها و قالت لها لا انى بأحسن حال و الحمد لله و لكن هكذا امرنا الله و لله الامر كله سبحانه.. ابتسمت اختها و هى تقول انه حظ منى الجميل سترتاح منكى لم يكن يؤرقها احد غيرك دائما ما كانت تغار منكى .. انظرى انها قادمه تنظر اليكى فى تعجب لأنكى تضعين الشال على رأسك ..


اقتربت منى منها و اخذت تتفحصها بعينيها كعادتها كلما رأتها .. ثم القت السلام و جلست تنظر اليها من أن لأخر دون ان تتحدث حتى قالت لها ناديه الاخت الصغرى لمرمر : باركى لمرمر لقد تحجبت فابتسمت منى فى ارتياح او هكذا صور الشيطان لمرمر و اخذت تمدح شكلها بالحجاب و تهنئها .. ثم وقفت تتمايل بشعرها الاسود كسواد الليل و هىء الشيطان الرجيم لمرمر ان قرارها هذا افسح المجال لكل من كانت تغار منها و انها قد تسرعت و لما ذلك الشال ما دامت تلبس ثياب محترمه فهذا يكفى انها تفعل كل ما امر به الرحمن و اما عن الحجاب فانه لم يأن الاوان بعد .. نعم ان الله غفور رحيم و هو اعلم بى ..


فى المساء فوجىء الجميع بمرمر فى قمة جمالها و تألقها و قد ارتدت ثياب حشمه و لكنها تؤكد على انها انثى جميله بكل ما تعنيه الكلمه .. و جعلت شعرها ينسدل فى استهتار على كتفيها و قد لمع كخصلات من ذهب تجعلها كالملكه المتوجه و ابتسمت و هى ترى النظرات حولها اما نظرات اعجاب و دهشه او نظرات حسد و حقد ..
و لكنها برغم كل هذا ظلت تشعر بمرارة فى حلقها و انقباض فى صدرها و كانت بين الحين و الحين تنظر الى السماء فتدمع عيناها و تتمتم فى صمت اللهم انى استغفرك .. اللهم ربى ارجوك ان تهدينى..
بينما كانت مرمر تتأرجح مشاعرها بين ما ترغبه نفسها المحبه للحياه و بين ما يرغبه فؤادها العاشق لله الواحد القهار ..
اذ باذان العشاء يرفع و يهتز كيانها و هى تسمع قول المؤذن الله اكبر الله اكبر فشعرت بجسدها ينتفض ..فقامت مسرعه من مجلسها و ذهبت الى الشاليه الخاص بها حيث انها كانت تقضى ايام المصيف مع عائلتها و اصدقائها .. اغتسلت مرمر و توضأت و قامت تصلى العشاء و بعد الصلاه جلست مرمر تبكى و تشعر بنفسها تلومها و تؤنبها .. و سمعت صوت ضميرها يقول لها هل انتى الان سعيده و ما تلك السعادة الزائفه التى تحرصين عليها و هل سألتى نفسك الى متى ستدوم .. ؟؟ ؟؟
اخذت مرمر تحاول ان تتوازن فى افكارها و مشاعرها المتقلبه و خرجت الى الشرفه و نظرت الى مياه البحر .. و تذكرت ما حدث لها فى الصباح شعرت بنفس الاحساس و احست بنفس الالم يعود اليها فشعرت بالخوف بل بالرعب نظرت الى السماء و هى تصرخ ربى ارجوك لا تغضب انى احبك و انت الاعلم .. ربى خذ بيدى احتاج اليك لا تتركنى احبك يا الله و لا اريد غيرك .. اعترف بغبائى و ضعفى فقد لعب بى الشيطان و خدعنى كما خدع ابى ادم و امى حواء و لكنى اتوب اليك كما تابا لك و اردد دعائهما .. ربنا ظلمنا انفسنا و ان لم تغفر لنا و ترحمنا لنكونن من الخاسرين ..
ربى اشعر ان هذه هى فرصتى الاخيره و ا عدك ان لا اضيعها .. ربى اعوذ بك من الشيطان الرجيم واعوانه و اعوذ بك من ضعف نفسى ..
ربى ارزقنى صحبة صالحة تعيننى على طاعتك و قربنى من كل ما يقربنى من رحمتك .. انى تبت اليك وانى من المسلمين ..


و فى اليوم التالى كانت قد اصرت على ان لا يثنيها شيئا عن قرارها و ان لا تضعف مهما وسوس لها الشيطان الرجيم استعانت بالذكر و التسبيح و قراءة القرأن الكريم و اخذت تردد اسم الله المعين .. و تستشعر اسمه جل جلاله الوكيل و تحس بمعنى اسمه المنتقم الجبار .. و تردد فى تحدى لضعفها انها فرصتى الاخيرة و لا .. لن اضيعها ..


و عندما اتت منى تتبختر بشعرها الاسود الناعم و تنظر اليها فى استغراب ماذا دهاكى اترتدين الحجاب بالنهار و تخلعيه بالليل .. نظرت اليها مرمر بحب و سلام و هى تردد استغفر الرحمن لا و الله لن اخلعه مرة اخرى لن استسلم بعد اليوم لوسوسة الشيطان اللعين لا اشعر بالراحة الا و انا ارتديه و ما فائدة ان يحبك العالم و يمدحك وانتى تكرهين نفسك و ضعفك و تشعرين بأنكى غير مطيعه لربك و انكى غير مطمئنه .. نظرت منى اليها فى استهتار و ربما استهزاء و هى تبتسم و تقول سنرى ..
و قبل ان يلعب الشيطان لعبته معها مرة اخرى .. اسرعت هى تقول ان شاء الرحمن سيثبتنى و يهديكى .. و الله الذى انعم عليا و هدانى لن اضيع هذه الفرصه ابدا .. ابدا و ساعتبرها فرصتى الاخيره للنجاة و لن اضيعها .. سأكون غبيه جدا اذا اضعتها .. لا و الله لن افرط بها .. اعيننى يا ارحم الراحمين و يا خير معين .. احبك يا الهى واعلم انك لن تضيعنى ابدا ..


شعرت مرمر بحلاوة الايمان و تذوقت طعمه و احست بالطمأنينه التى كم افتقدتها و تيقنت ان هناك متعه اكبر و سعاده اعمق مما كانت تعلم .. ولم يسعها امام شعورها هذا الا ان تسجد للرحمن شكرا و هى تردد الحمد لله الذى هدانا لهذا و ما كنا لنهتدى لولا ان هدانا الله .
ولكن يبقى التساؤل بداخها ترى هل حقا سأثبت ؟؟ سؤال لا يلعلمه الا الرحمن .. اللهم ثبتنا على الحق و خذ بيدنا لما تحب و ترضى و اهدينا فأنه لا يهتدى إلا من احببت سبحانك ربى لك الامر اوله و اخره ..
تمت .. و الحمد لله .

الأحد، 5 أكتوبر، 2008

اليوم الاول لمريم فى الكى جى وان ..

اولا عاوزه اشكر اختى الحبيبه جنه لأنها طلبت منى انى اعمل بوست لمريم فى اول يوم لها بالمدرسه و اوصف احساسى و تصرفها ..
فى الصوره الاولى كانت لسه قلقانه شويه و ده الزى بتاعها كامل و اللى فى ايديها ده اللانش بوكس الصغير و اللى رجع تانى معاها ..
مريم هنا بدأت تتأقلم و تفرح لأنها رايحه المدرسه و حيكون عندها اصحاب كثير .. لبست و استعدت ما شاء الله عليها ..و كمان علقت الشنطه ..


ده طبعا كوب اللبن اللى عملت لها اراجوز علشان تشربه و برضه لم يشرب غير الشويه اللى شربتهم لزوم الصوره .. بالهنا و الشفا .. دى اول خطوه لها بالمدرسه اللهم باركها و احفظها و احرصها هى و كل اولادنا و بناتنا يااارب ..
هنا لما رجعت بالف سلامه و لله كل الحمد و الشكر و طبعا كانت فرحانه و سعيده لان اول يوم كله لعب فى لعب و كمان لانهم شخبطوا لها وشها زى ما انتم شايفين .. المهم انها رجعت و الحمد لله اصلها بجد وحشتنى قوى جدا خالص ..
***************************************

عاوزه اقول لجنه ان الفكره عجبتنى جدا و دايما افكار جنه بتعجبنى بجد ربنا ما يحرمنيش منها ابدا قولوا ان شاء الله .. و ده كان اول يوم لمريومه من اول ما صحت الصبح الى ان عادت ان شاء الرحمن بالسلامه لحضنى و للبيت ..


اما عن احساسى حقيقى بجد انا عارفه ان ده احساس كل ام طفلها بيروح اول يوم المدرسه بيكون احساس يشبه احساسها اول يوم فطام له .. بجد و الله حاسه بنفس احساسى لما فطمتها و انا باحن لها و كأن انا اللى محتاجه لأنها تفضل فى حضنى و يومها صممت انها تفضل نايمه فى حضنى و كأنى بأكد انها لسه طفلتى الحبوبه .. نفس الاحساس الغريب ده حسيته و انا مش فاهمه اذا كان خوف من عدم تحملى بعدها بعد ما اتعودت انها ما تفارقنى و لا ارتياحى لانها كبرت والحمد لله و انى اقدر اعود لممارسه حاجات كثير .. اقلها تحركى بحريه فى فترة وجودها بالمدرسه ..

المهم انه احساس متلغبط ما بين الخوف و الفرح و القلق و الارتياح .. فعلا هو احساس صعب اوصفه بس بيتهيألى وصل لكم ....

اما مريومه فكان يومها الاول طبعا كله لعب و احتفال و بونبون و شيكولاته .. و وحشتنى جدا و الحمد لله رجعت لى بالسلامه مبسوطه و فرحانه يارب دايما و الحمد لله سبحانه و تعالى كل الحمد ..

استحلفكم بأنكم تدعولها ربنا يحفظها ويبارك لى فيها و فى اخواتها ياارب .. و يبارك لكم كلكم فى اولادكم و يرزق اللى لسه ما عندوش اولاد ياااارب ..


اتمنى ان الفكره تكون عجبتكم و انى ما اكون ثقلت عليكم .. و كل عام و انتم بالف خير


الثلاثاء، 30 سبتمبر، 2008

عيد سعيد و مبارك ان شاء الله



كل سنه وانتم جميعا بخير و يا رب عيد سعيد على الجميع و ان شاء الله العام القادم نكون كلنا موجودين و موفقين
و يا رب كل احبابنا كمان يكونوا معانا و باحسن الاحوال ..

اطيب امنياتى لكم جميعا و خالص دعواتى لكم جميعا بعيد سعيد

كل سنه وانتم طيبين

السبت، 30 أغسطس، 2008

كل عام و انتم بالف خير .... رمضان كريم

وحشتونى جدا كلكم .....
انا لسه راجعه و الحمد لله انى لقيت وقت اقولكم كل سنه وانتم طيبين قبل اجازتى الرمضانيه
ان شاء الرحمن نقدر نستغل الفرصه و نخرج فائزين من هذا الشهر المبارك الذى اهداه لنا
الرحمن .. هديه من رب العالمين لعباده المخلصين الذين جرفتهم الحياه و اتاهتهم الدنيا
ولكنه سبحانه اعلم بعباده ونواياهم .. فسبحان الكريم القريب المجيب .. اهدانا اجمل شهر لنجمع ما نستطيع من حسنات و نتوب الى الله من كل المعاصى و نشعر بلذه الايمان و حلاوته
و يمنحنا الكريم الرحيم رب العالمين الفرصه ليغفر لنا و يعفوا عنا جميعا بفضله الواسع .. بل يمنحنا الفرصه ايضا لبلوغ ليله القدر و ما ادراك ما ليله القدر .. ليله القدر خير من الف شهر .. سبحانك ربى .. كم هو كريم عطائك وكم انت رحيم يا ربى .. اللهم بلغنا ليله القدر و اخرجنا من هذا الشهر الكريم و قد اهديتنا جميعا لما تحب و ترضى .. واجعلنا ممن عفوت عنهم و فازوا برضاك وعفوك وغفرانك ربى و حبيبى و ملجأى و نصيرى .. يا ارحم الراحمين ياالله ..
اخواتى فى الله و احبائى ماذا ننتظر انها الفرصه التى ننتظرها كل عام لتعود صفحتنا نقيه و بيضاء ..
و لكنننا يجب دائما ان نتذكر ان رحمه الله الواسعا جعلتنا ندرك الشهر الكريم فى هذا العام والحمد لله و لكن من يضمن لنا ان نبلغه فى العام القادم .. ادعوكم جميعا وادعوا نفسى معكم لنستغل كل دقيقه به بل كل ثانيه ليتخيل كل منا انها الفرصه الاخيره وانه لا مفر من الفوز بها او خساره الى الابد و العياذ بالله .. و لندعوا الله ليوفقنا حتى نكون من عباده المخلصين .. اللهم امين ..امين .. امين

و كل عام وانتم جميعا بخير القاكم على خير بعد هذا الشهر الكريم

تحياتى لكم جميعا



الجمعة، 15 أغسطس، 2008

حتوحشووووونى




حتوحشونى لأنكم غالين عليه

حتوحشونى كلكم و حياة عنيه

حتوحشونى .. وسامحونى حأبعد شويه

حأبعد حقيقى غصب عنى و مش بأديه

بأدعى يا رب ارجع لكم .. والقاكم تانى كلكم ..

وتكونوا بكل خير و ما ناسيتوش اختكم .. اللى اكيد بتحبكم ..


المقدمه دى علشان تفضلوا فاكرينى .. طبعا فاكرين انى مهاجره ولا حاجه !!!!

ابدا والله الحكاية كلها اجازه لاخر شعبان ان شاء الرحمن حأرجع اخر يوم تقريبا فى الشهر اتمنى القاكم كلكم على خير و ربنا يحفظكم جميعا يا رب .. وان شاء الله بعد عودتى سأدخل فقط للسلام و الاطمئنان عليكم ثم اجازه اخرى ان شاء الله تعالى لأخر رمضان .. اللهم بلغنا رمضان ان شاء الله على خير .. و كل عام وانتم بخير ..

سأترك التعليق مفتوح ان شاء الله .. و اتمنى ان اجدكم جميعا عند عودتى بخير حال ..

حقيقى حتوحشونى جدا و حتوحشنى المدونه و كل مدوناتكم احبائى و اخواتى فى الله .. ادعوا الله ان يحفظكم جميعا و ان يجمعنا دائما على الخير .. ودمتم جميعا بالف خير ...

الجمعة، 8 أغسطس، 2008









السلام عليكم ..





كنت وعدت انى اجمع فى بوست واحد الواجبات و التاجات بس بجد لقيت المسأله صعبه فأعذرونى ..


الحقيقه انا عاوزه اتكلم فى البوست ده عن هروب المدونين من الساحه ..


اكثر من مدونه كانت حتغلق فى لحظة يأس او ضيق من صاحبها او صاحبتها و انا شخصيا مريت بالظرف ده فى لحظة غضب خصوصا ان عالم التدوين كان جديد عليه .. لكن الحمد لله بفضل الله و اختى الحبيبه الغاليه جنه ( لولاكى يا جارتى ) سابقا و ( جنه ) حاليا و ايضا الحبيبه الرقيقه امل ( شمس اللقاء ) الحقيقه مش حأقدر انسى وقفتهم بجانبى و قتها ربنا يكرمهم و يجازيهم خيرا .. و بعدها اتأكدت ان الانسان ما ينفعش يكون لوحده و ان احيانا كثيره بنحتاج حد يفكر معانا .. المهم المقدمه دى لأنى لقيت اثنين من المدونين الطيبين اغلقوا مدوناتهم.. amal و ساره البحر ..


اد ايه احزننى ان اثنين من الناس اللى حبتهم ينسحبوا من غير ما يودعونا حتى .. وايه اللى بيحصل لنا و ليه فجأه بنتخنق من التدوين اللى احيانا بيكون احلى حاجه فى حياتنا ,, ليه بتتحول النعمه لتقمه و ليه بنلاقى نفسنا عاوزين نهرب من ساحة التدوين ؟؟؟؟؟؟؟؟


اسئله كثير حيرتنى الفتره اللى فاتت و حبيت انى اشارككم معايا تساؤلاتى .. و اتمنى انى الاقى جواب ولو لبعض الاسئله


كمان عاوزه اقول لكم كلكم كل عام و انتم بخير بمناسبة نصف شعبان اللى قرب و كمان ان شاء الرحمن و ابلغنا رمضان الكريم .. فكل عام والجميع بخير و سعاده و ان شاء الله محققين احلامنا جميعا و احلام امتنا و بلادنا ..

دمتم جميعا بخير و سلام فى حفظ من لا يغفل و لا ينام

الأربعاء، 16 يوليو، 2008

رحل ولم اعلم و كان فضله على بعد فضل الله كبيرا ..

رحمة الله عليك طبيبى الفاضل
ايها الطبيب و الانسان و الصديق
كنت طبيب ضميره حى فى زمن قل فيه وجود الضمير
كنت عالما متواضعا و لم تبخل يوما بمجهودك لمن احتاج اليك

فوجئت بخبر وفاة الدكتور الكبير الانسان دكتورسمير السهوى اد ايه كان انسان ارجوكم ادعوا له بالرحمه والمغفره

كنت مررت بتجربه مع احدى اخطاء الاطباء الذين لا يريدون سوى ان يدخلونا فى جراحات من اجل الماده
كنت حاملا و لم اكن قد عرفت و حدث ان تعبت واقر الطبيب عمليه فوريه لوفاه الجنين كما قال وادخلنى بعدها فى دوامه من الالم و المعاناه لانه كان قد كحت اكثر من اللازم كما فهمت من الرحم و لففت على اطباء مصر و عدت و رسيت عليه طبيبى الكبير سمير السهوى و بفضل الله وعدم جشع هذا الطبيب و ضميره الحى و اهتمامه بالحاله شفيت و اهدانى الرحمن بعدها بمريم واصبحت الان طبيعيه و الحمد لله ولا انسى ابدا يوم ان اخطأ طبيب اخر فى ولاده اختى بان تركها دون التنظيف بعد ولاده كيسريه وكانت فى حاله نزيف وعلى وشك ان نفقدها وكان يوم جمعه و اتصلت به اسأله المشوره وكان فى طريق عودته للاسكندريه من سفر واكيد مجهد واليوم اجازته لكنه حين علم بحالتها قال لى ان الحاله لا يمكن ان تنتظر وطلب ارسالها للمستشفى التابعه له و نزل اليها مخصوص بنفسه وهو الطبيب الكبير و كانت حقا فى حاله سيئه و انقذها بفضل الله .. رحمه الله واسكنه فسيح جناته ..

والله لا يتسع البوست ولا الوقت حتى احكى لكم عن هذا الطبيب الانسان ..

اكثر ما يؤلمنى انه رحل منذ15 يوم ولم اعلم كنت اتابع السؤال عليه فى مرضه ولكنى كنت اخجل من ان ارهقه بسؤالى احيانا وانا اعلم او احس انه عزيز النفس و كانت اخر مكالمه لى قبل وفاته و كان انسان متواضع كعادته .. اشعر بتأنيب الضمير لانى لم اسأل مده 15 يوم عنه و قد توقعت تحسنه و رجوعه للعمل كما ذكر فى اخر مكالمه .. اتمنى لو تابعته لاودعه و ادعوا له ..
اللهم اجعل مسواه الجنه و اجعل لقانا فى جنتك يارب ..
اللهم اغسله بالماء و الثلج والبرد و نقه من الخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس
اللهم ارحمه باوسع رحمه و مغفره فانك الغفور الرحيم .. ياالله ..

رحمه الله عليك يا طبيبى الغالى و يا من اشعرنى بعد والدى بالابوه التى لم امنحها لانسان من بعد ابى غيرك ..

الله يرحمك الله يرحمك

انا لله وانا اليه راجعون .....

الجمعة، 4 يوليو، 2008

انتقام الجبار ..




جلست امل وحيده فى شرفة حجرتها ، و نظرت الى السماء علها تجد فى شروق الشمس التى

اوشكت ان تشرق املا يشرق فى نفسها بعد ان تحطمت كل المعانى الجميله فى حياتها ..


و تذكرت وهى تنظر لحديقة منزلها الصغيره كيف كانت تلهو بها طوال اليوم مع اخيها احمد و جارهم


عمر .. قد كانت تظل تلعب معهم حتى اذا غربت الشمس نامت سريعا من شده اجهادها بعد يوم ملىء باللعب والمرح .. انها اليوم لا تعرف طعم ولا سبيل للنوم .. واخذت تحدث نفسها :


اه قلبى المجروح المسكين و تذكرت بعد رحيل ابيها وامها و زواج اخيها كان من السهل ان تتزوج من حب العمر - عمر- فلم يكن هناك مشكله فالمنزل الصغير الذى تركه والديها و تنازل اخاها عن نصيبه لها بعد ان علم بزواجها من عمر صديق عمره و الذى كان يعلم تماما بظروفه الماديه .. وتنهدت امل وتمتمت اه اخى الحبيب لم تشأ ان ابدأ حياتى بالديون و سهلت لنا كل العقبات و تزوجنا ..

اه كم كنت سعيده وكم حاولت ان اسعده ولكن من هذا ؟؟؟

اين عمر ؟؟ اين من ترعرعت معه وكبرت .. اين حب العمر

كيف لم اعرفه جيدا و قد نشأنا سويا ..

اه يا من تمنيتك حبيب و سعدت بك نصيب .. لماذا غابت احلامى عن دنياك .. لماذا بعدت ومن الذى انساك ..

فما بين غياب احلامى و وجودها معك غاب املى .. وتاهت احلامى ..

فهل تعلم كيف جعلتنى امرأة حزينه كارهه للحياه اه..و .. وقبل ان تستمر فى سرد الذكريات المؤلمه دق الهاتف و اخذتها رجفه .. ترى من المتصل ؟؟ الساعة الان لم تتجاوز السادسه صباحا .. و توجهت للغرفه .. تناولت سماعة الهاتف بيد مرتعشه .. و همست .. من ؟؟

جاءها الصوت من الجانب الاخر .. هل هذا يا سيدتى منزل المهندس عمر ؟

امل : نعم

الصوت : من انت

امل : زوجته .. من انت .. ماذا تريد ؟؟

الصوت : اسف سيدتى لكنىمضطر لأبلاغك

اجابت امل بصوتها الذى بدأ اكثر اضطرابا : تبلغنى بماذا تكلم ارجوك ..

اجاب الصوت بحزن : البقاء لله و ..

صرخت امل بشده و اخذ جسدها كله يرتجف .. من من الذى ..

الصوت : المهندس عمر يا سيدتى انقلبت به السياره و هو عائد من الاسكندريه .. كان حادث مروع .. و كانت معه سيده ما زلنا نحاول ان نجد معها ما يدلنا على شخصيتها .. اتعرفين من هى ..؟

امل : من .. و من ..ماذا قلت .. أحدث هذا !!!

الصوت : تشجعى سيدتى .. كان الله فى عونك والهمك الصبر و ...

لم تدعه امل يكمل شىء .. وضعت السماعه .. وخرجت الى الشرفه .. نظرت الى السماء وتمنت ان تمطر انها فى حاجه ماسه لغسل همومها .. انها تتمنى ان تبكى السماء بدل منها بعد ان جفت دموعها من كثرة بكائها و صرخت :

كم صعب هذا الحساس .. حتى حزنى عليك لا استطيع ان احزنه .. حتى فى موتك لم تدع لى الفرصه لأبكيك ..

ماذا اخذت من خيانتك و اهمالك لى .... تركتنى من اجل نزواتك .. فقتلتك تلك النزوات ..

و.. احست امل بقطرات تبللها و نظرت الى السماء و قالت : اه ربى سبحانك .. وحدك الباقى لا اله الا انت سبحانك

اسمع قطرات المطر تقول لى .. قضاء الله وقدره و لكن رحمته دائما ابدا

قضاء الله و قدره ولكن ابدا لا ينسى عبده

انه الحق العادل .. المنتقم الجبار .. انه الله .و وجدت نفسها تتمتم .. انا لله وانا اليه راجعون

انهمر المطر و انهمرت دموعها وعلا صوتها تردد .. انا لله وانا اليه راجعون

انا لله وانا اليه راجعون .

تمت بحمد الله

الخميس، 26 يونيو، 2008

ليه بقينا بنظلم بعض ...


ليه احساسنا ببعض يضيع .... .... ليه القلب الشارى يبيع

ليه بنظلم من غير ما نفكر .... .... و بنحكم من غير ما نقدر

ليه بقينا بنظلم بعض ........ انانيين ولا نوفى بوعد

ليه الناس الغاليه بترخص

واللى ما يسوا بقوا غالين ....

ايه اللى بيحصل فيكى يا دنيا

وليه انقلبت الموازيين ....

الصوره الحلوه نشوهها

و الوحشه نملاها تزيين ....

قلبى بيبكى و كله انيين

بات فى ضلوعى خايف و حزين

قلبى اطمن عمرى ما حأضعف

عمرى ما اكون زى التانين ....

عمرى فى يوم ما ابيع الغالى

ولا يوم انسى الوعد الغالى

عمرى ما انسى فى يوم اصحابى


كانوا معايا او كانوا غايبين

يمكن يئسوا ... و يمكن ينسوا

بس ياريت يفضلوا فاكرين



عل العشره الغاليه يا قلبى انا وانت اكيد باقين

لا عمرى ابيع اصحابى ولا يوم انسى الحنين

ولا ابدا ممكن يجى يوم ابيع فيه عشرة سنين

نفسى الناس تفهم وتراعى

بس يا قلبى تكلم مين ........!!!!!!!!!!!!

=============================

السبت، 21 يونيو، 2008

ستبقى كلماتى .....

اعلم انى يوما ما سأرحل .. وستبقى كلماتى
اعلم انى يوما ما سأمضى .. و تتوقف محطاتى
وستكون شاهدا لى او علي .. حين مماتى
لذا سامحونى اذا تأخرت .... .... اعذرونى اذا تعثرت
او ربما احترت و انتظرت ..
فقد لا اجد ما احس به .. او ربما احسست و خشيت
أتراه صدق احساسى ؟؟
تتعثر احيانا كلماتى و لكن ابدا لا يتعثر احساسى
اعود الملم اشلاء الكلمه و بقايا كلماتى
لتسطر سطور حقى و ثباتى
كلماتى صدقا .. كانت حبا او ربما عشقا
او كانت لوجه الله خالصة و فى حبه قد كانت اسمى واغلى كلماتى
او ربما كانت نصحا او كانت لطفا .... لصديق تواسيه كلماتى
انى احب ان احب الكلمه .... واستشعر كلماتى

فلتحيوا معى بين سطورى .... وتزينوا بأرائكم امسياتى
سطروا معى سطور حق فهى الابقى .... وهى ما يزين حياتكم وحياتى

==========================================

==========================================




الأربعاء، 11 يونيو، 2008

تاج احبابى ساره البحر و لعلها خير



الحقيقه التاج ده جالى من الحبيبه لعلها خير من فتره و انا طلبت منها ااجله شويه ..

ولما جالى تانى من صغيرتى الحبيبه ساره اليحر حسيت انى لازم اجاوب و طبعا

حيكون من الجميلتين ساره البحر ولعلها خير واللى بأشكرهم من كل قلبى و بحبهم جدا

---------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم

السؤال الاول : اذكر خمس احلام على الاقل تخص ماضيك وتحلم بها بتغير اشياء ماذا ستعدل وماذا ستترك ؟

الحقيقه انا زمان حلمت بحاجات كثير لكن زواجى المبكر جدا ألغى وغير حاجات كثير خصوصا انى تزوجت فى عمر ساره البحر تقريبا .. وما تسألونيش ليه وازاى لكن فعلا هو النصيب .. والحمد لله .

المهم انى حلمت اكون صحفيه او كاتبه مشهوره ويمكن اديبه كمان !!

اكيد لو رجع بيه الوقت حأحاول احقق حلمى وحتمسك بيه لأنى حتى الان لم اكف عن الكتابه حتى لو كان مصير كتاباتى درج المكتب .

تانى حلم انى اكون مرشده سياحيه او مضيفه ..

الحلم ده كمان لو اتتنى فرصه لتحقيقه اكيد كنت حأكون سعيده لأنى بأحب السفر و الرحلات وما زلت .

حلمت انى احج مع ابى وامى ولكن الوقت لم ينتظر وشاء امر الله ان يتوفى والدى قبل ان يحج .

اتمنى الان ان احج مع امى وزوجى ان شاء الله

حلمت ان يرزقنى الله بولد ليعوضنى عدم وجود اخ ولد لى ..

لكن الحمد لله على نعمة رزقه لى ببناتى و نور عينى ربنا ما يحرمنى منهم ابدا

اخيرا وعندما حملت فى مريم ولم اكن اعلم بنت ام ولد كانت مأساه فلسطين و الشهيد الصغير الدره تملأ قلبى حزنا

فتمنيت ان يمن الله علي بولد اربيه ليكون بطلا و يسترد حقوق شهدائنا وا طفالنا و شعوبنا او على الاقل يكون واحدا من جيش يحرر الارض ويعيد لبلادنا المجد .وكنت كثيرا ما اقرأ سوره ال عمران واردد قول السيده العذراء مريم : رب انى نذرت لك ما فى بطنى محررا فتقبل منى انك انت السميع العليم ..

فلما ولدت مريم وجدتنى وانا ما زلت فى تأثير البنج اردد ربى انى وضعتها انثى والله اعلم بما وضعت وليس الذكر كالانثى وانى سميتها مريم وانى اعيذها و ذريتها من الشيطان الرجيم .. ثم كان وسميتها مريم والحمد لله .

---------------------------------------------------------------------------------

السؤال الثانى .. اذكر خمس احلام تخص مستقبلك ؟؟

اتمنى ان يوفقنى الله فى تربية بناتى وان يعيننى على ذلك .. وان يحققوا احلامهم وييسر الرحمن امورهم .

2-اتمنى ان ييسر لى الرحمن ان احج وان ازور قبر الرسول عليه افضل الصلاة والسلام .

3- اتمنى ان يمكننى الله من ان اكون عبدا مطيعا وان افعل كل ما يجعله راضيا عنى ..

4-اتمنى ان استطيع ان احج لأبى و ان تحج معى امى الحبيبه و طبعا زوجى حيكون معايا ان شاء الله .

5- احلم بان يأتى من يوحد العرب و ينصر الامه بأمر الله

واحلم ان يحسن الله خاتمتى وان يرزقنى الجنه بجوار الحبيب المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام .

وان يكون معى فى الجنه ابى الحبيب وجميع اهلى واحبائى .. اللهم امين .

------------------------------------------------------------------------------------------------

السؤال الثالث : اذكر شخصين على الاقل متواجدين الان فى حياتك وكنت تتمنى وجودهم قبل الان بزمن ..

بنتهى الامانه اصدقائى المدونين وخصوصا اختى الحبيبه جنه ( لولاكى يا جارتى ) و اختى الحبيبه موناليزا .. واخى الفاضل ياسر ....

ومى ( مدينة الملائكه ) وطبعا مش حأقدر اعدد اسماء كل اصدقائى واحبائى فى الله اللى بجد حبيتهم قوى ووجودهم فى حياتى اعطى لها طعم واحساس جميل .. ربنا يخليهم كلهم ليا ياااارب .

-----------------------------------------------------------------------------------------------

السؤال الرابع : اذكر شخصين على الاقل غير متواجدين الان فى حياتك وكنت تود وجودهم فى حياتك وحياة اولادك مستقبلا ...

1- اكيد ابى الحبيب اللى مفتقداه جدا جدا .. الله يرحمه

2-ناس كثير حبيتهم وفرقتنا الايام لكن الحمد لله معظم اصدقائى الحقيقين لسه موجودين فى حياتى ولو كان لقائنا عبر النت _ سميه وفاطمه وسوزان دى الوحيده اللى لسه فى مصر .. اللى مفتقداها فعلا ونفسى اعرف اى حاجه عنها فهى صديقتنا نجوى .. حقيقى نفسى اشوفها و اطمن عليها يااارب تكون بخير .

------------------------------------------------------------------------------------------------

السؤال الخامس تهدى التاج ده لمين ؟؟

والله بجد انا مش فاكره مين اللى لسه ما اخذش التاج ياريت اللى معندوش التاج وحيأخذه يبقى يقولى ..

وان شاء الله تأخذوه كلكم .. احبكم جميعا فى الله .

==========================================

==============================

الاثنين، 2 يونيو، 2008

اللهم انى احمدك واشكر فضلك كثيرا


كنت اتحدث اليوم مع صديقه لى تقيم فى الخارج ووجدتها فى حالة انهيار تام وبعد انزعاجى بدأت افهم انها حزينه من اجل صديقه اخرى لها كانت تقيم معها فى الغربه وقد كانت فى اجازه فى مصر هى وزوجها واولادها الخمسه و قد تعرضم جميعا لحادث مروع اليم ومات اطفالها الخمسه و هى لم تعلم بعد وحالتها ما زالت خطيره وزوجها المسكين لم يفق بعد من غيبوبته .


لا اقصد ان اجعلكم تتألمون معى ولكنى قصدت ان اجعل كل منا يشعر بمدى نعمة الله عليه ويشكره كثيرا ..


الله الذى انعم علينا بكل شىء ونحن لا نستطيع حتى ان نفعل كل ما اراده منا ونطمع فى رحمته الواسعه فيرحمنا سبحانه ..


اعطانا الكثير من النعم ونحن اذا حدث لنا اى شىء تافه وبرغم استمرار حياتنا وحياة احبائنا لا نشعر بقيمه ما نحن فيه ولا نشكره كما يجب ان نشكره عز و جل ..


الهى يا ارحم الراحمين نعمك عليا لا تعد ولا تحصى


غفرانك لم اقصد ابدا ان انكرها حين اشعر ببعض الالم او المراره


فلك وحدك سبحانك اعترف بذنوبى وضعفى ....... اعترف بأنى قد اعمانى زمانى القاسى


فلم اعد افرق بين قريب وبعيد اخطأت حين شعرت بالالم والظلم .. وضاع من حياتى احساسى بالعدل


اخطأت حين لم اشعر بحجم نعمتك وعطاياك ......


فلتعفو وتصفح عن عبدك المسكين ... ولتجير من ابتليته فى مصيبته وتخلف له خيرا منها


احمدك ربى واشكر فضلك العظيم .......... واترجاك واتضرع الى رحمتك ان تديم نعمتك عليا بل نعمك الكثيره


اترجاك يا عفو يا كريم ان لا تحرمنى من احبابى ابدا ما حييت وان تجعلهم لى قرة عين وان تلهمنى حسن البصيره


ولتعفوا عنا جميعا وتغفر لنا ولا تصيبنا فى احبابنا ولا تؤلم الهى يا رحيم قلوبنا ... اللهم ............امين


انى قد طمعت فى رحمتك وكرمك فأمنحنى اياهم ............ ومن غيرك يستطيع سبحانك


لا اله الا انت لا اله الا انت لا اله الا انت .........سبحانك


الأربعاء، 28 مايو، 2008

عذرا صديقتى ....


عذرا صديقتى ..

وعدتك بالابتسامه.....فبحثت عنها كثيرا كى اوفى بوعدى

لكنى ابدا لم اجدها ..

وكيف اجدها وقد ضاعت فى زمن الضياع


تاهت فى سكة الاوجاع

بحثت وبحثت ...... كتبت وكتبت


فوجدتنى اكتب سراب .....

كلام لا روح فيه ... مجرد كلام دون احساس

وعدت ابحث من جديد ..

وتسألت ؟؟؟؟

ماذا يحدث لى .......؟؟؟؟؟

فما زال المكان هو المكان ولم يختلف الزمان وما زال الحلم فى الامكان

فلما لا اشعر بالأمان ............

أتاهت مركبى فى بحر بلا شطأن .........

انى ابحث عن شاطئى ...........

احلم بالعوده الي نفسى .......... احلم بالامل والامان

صديقتى الحبيبه

قد ارهقنى وعدى .. ابدا لم اخلف وعدا مهما كان

فماذا افعل ؟؟؟؟ فى سكون الليل وحدى اسأل

وبدأ شعاع الفجر يحتضن المكان ........

كم احب بزوغ الفجر .... يشعرنى دائما بالامل .....ويعود بى لاجمل ذكريات فى عمر كان ...
فأجدنى ابتسم .........نعم صديقتى الحبيبه .....ما زال الحلم بالامكان ....
وكيف لا ..........وقد عرفت طريق الامل منذ عرفت طريق القرأن ..............
كيف لا ابتسم وقد اهدانى الكريم العطوف الرحمن ..................
كل هذه النعم لى .... وغيرى يحيا فى حرمان ...............
عرفت طريق ربى فعرفت طريق الامل والامان .......... وغيرى تائه ما زال ضائع لا يعرف الايمان
الهى....
يا احب الاحبه............. واقرب قريب
اذا تاهت خطوتى اهدينى بقدرتك اذا ضاعت بسمتى امنحنى رحمتك
الهى......
احبك ولأنى احبك احببت عبادك احببت كل ما وهبتنى اياه
احببت الحياه لأنها منحه منك لى احببت الامل الذى زرعته فى قلبى
منذ عرفت طريقى اليك عرفت طريق الامل والحياه
سبحانك ربى........... فالأن وفيت بوعدى...
فلتبتسمى صديقتى الحبيبه معى .....لأنى الأن ابتسم......
وانتظر ابتسامتك .........فلا تحرمينى منها ولتحى معى وتسعدى بالحياه
ورددى معى ..... الحمد لله .........الحمد لله .
-----------------------------------------------------------------------------------
-------------------------------------------------------------------------------





الأحد، 25 مايو، 2008

اعتذار

دون قصد منى وبسبب البوست اللى فات تألمت اختى الحبيبه موناليزا و ايضا اختى الحبيبه جنه والتى وعدتها بأن لا تطول مدة هذا البوست وان يكون البوست القادم متفائلا..
ولأنى اردت الوفاء بوعدى لها فانا اكتب هذا الاعتذار لهم على ان يكون وعدى بالبوست القادم اول ما اقدر احس به وده لأنى لا استطيع كتابة شىء لا احسه .
اعتذر مره اخرى لكل من تألم بسببى ........ احبكم جميعا فى الله

الخميس، 22 مايو، 2008

تذكرونى

تذكرونى .... اذا نامت عيونى.. تذكرونى
اذاهدأت انفاسى وتلاشت شجونى
... تذكرونى

حين يمضى قطارى مودعا
سلام لكل من احبونى
تذكرونى
حين يذبل زهرى وحين تجف اوراق غصونى
تذكرونى
وعندما اسافر بلا عوده
انتظر ولا اعلم متى ستأتونى
تذكرونى
عندما افارق وليس بيدى حيله
فلتدعوا لى .. احبابى .. وتذكرونى
تذكرونى
فانا منكم وبكم .. .. احببتونى واحببتكم ..
فاذا غابت غدا شمسى ..
عدونى ان لا تنسونى .. وبين الحين والحين .. تتذكرونى
و.......تذكرونى ......
.................... تذكرونى ..............................

الجمعة، 16 مايو، 2008

الف سلامه


الف سلامه على عيونك من الدمعه
ولو بأيدى اكون لك وسط الظلام شمعه
عارفه وحاسه بجرحك
والاهه وصلانى
حاسه بكل ملامحك
لا .. لا تبكى من تانى
لا تبكى على اللى ضاع
كان امل ولا امانى
بكره تعود بسمتك
الحلوه من تانى
يا صاحبتى اصبرى واستنى جايه الفرحه
بكره الرحمن يهديكى بدل الدموع فرحه
يارب يا رحمن بدل دموعها فرح
طيب واشفى الامها وقلبها اللى انجرح
يا رب انت معين .. يا ارحم الراحمين
اجعلها فى رحابك صابره مع الصابرين
قلت وقولك حق .. وبشر الصابرين ..
افرجها بعد الضيق ....... اهديها اغلى رفيق
يا رب انصرها وصونها .. نور لها الطريق
يااااااااااااااارب
اللهى فرجك قريب و عبدك المسكين ما له غيرك حبيب فيا اقرب قريب وحبيب ومجيب اطمع فى رحمتك وعفوك وكرمك
فلتفرج همومنا وتأخذ بيدنا الى بر الامان و تحمينا من ضعف انفسنا ومن اغدار الزمان .. يالله يا رحمن يا مجيب يا منان .
اللهم .............................اميييين

الثلاثاء، 13 مايو، 2008

لا لتصدير الغاز لأسرائيل ..... لا والف الف لا..

ناشد الخ الكريم Eldebug صاحب مدونة philasoof بعمل حمله من جميع المدونات تطالب بوقف تصدير الغاز لأسرائيل
وانا اتمنى نجاح هذه الحمله ولو ان الامل بعيد
ولكن ليس ببعيد على رب العباد شىء فاننا نفعل مايمكننا وليكون حجه لنا لا علينا يوم ان نحاسب والله المستعان .
ولمن يهمه الامر هناك حمله فعلا لوقف تصدير الغاز هذا هو موقعها :
keepourgas.blogspot.com

نرجو المشاركه ونشر الموضوع والله المستعان

اتمنى من الله ان نوقف هذه المصيبه التى ابتلينا بها وحسبنا الله ونعم الوكيل
-------------------------------------------------
تحديث 1
-----------
هذا اللينك عمله الاخ الفاضل arsenalwy للمشاركه فى حمله الغاز اتمنى منكم زيارته
http//www.zshare.net/image/12105759293805bb/

اللهم اعنا فأنت خير معين ..

السبت، 10 مايو، 2008

خواطر ....... واخطار ..

يتحطم الامل بداخلنا حين تختنق الافكار و تموت الامال

حين يصبح الماضى بعيد كل البعد عن الحاضر


ونجد الحب قد تحول الى عذاب

ويكون اليأس قد طرق الباب

نعيش فى دوامة الجراح نتلذذ بالشكوى والبكاء

بل نعشق الاه والاهات .. ويصبح الحب داء

لكنى لا لن اتركك قلبى تسقط فى بحر الاحزان

لن اتركك تبحر فى بحر بلا شطأن

فما زلنا نستطيع ان نعود لبر الامان

وما زلت قلبى فى دائرة الامكان

و سوف نعود معا لما كان ..
ستعود وديع مطيع لا تتمادى فى الاحزان

ارجوك قلبى عد .. فانا اخشى عليك غدر الزمان

لا اريد لك الجراح والالام والاشجان

لا اريد لك هذا المصير عنوان ..

ولكن .. هل كل ما نريده يتحقق

هل يظل الحب افراح دائما

وهل يقوى الامل على طرد اليأس

لا اعلم .. بل اخشى ان الامل قد يأس .. فهل هذا يصدق ؟؟

ولكنى كل ما اعلمه اننى سأحاول لانقذك قلبى .. يجب ان احاول . . ولله ما يشاء .


فلتعد لى قلبى او لا تعد ..



سئمت الحديث معك .. اشتاق للسكينه و تعبت من البكاء


تعبت من الجراح و الفراق و الجفاء ..


تعبت فؤادى الحزين منك و لك و لن يطول هكذا ابدا لى البقاء ..


تعبت و لن يدوم اللقاء و لن يدوم البقاء